أنشطة مناسبة للأيام الماطرة في إشبيلية

ما يمكن الاستمتاع به في إشبيلية عندما تمطر السماء

أفضل الأنشطة التي يمكن الاستمتاع بها في يوم ممطر في إشبيلية

  • المفضلة للمسافرين
    يتم تصنيف الأنشطة التي يمكن ممارستها باستخدام بيانات Tripadvisor بما في ذلك التعليقات والتقييمات والصور والرواج.
  • تصنيف المسافرين
    معالم الجذب الأعلى تقييمًا على Tripadvisor، حسب تعليقات المسافرين.
تقييم المسافر
أحياء مجاورة
مناسب من أجل
261 مكان مفروز حسب مفضلات المسافرين
عرض نتائج 1-30 من أصل 261

ما يقوله المسافرون

  • Sabri Abara
    إشبيلية, إسبانيا9 مساهمات
    ‪تتمتع اشبيلية بضم المناظر الطبيعية الخلابة وأكثر المعالم السياحية جذبا للسياح، فهى واحدة من أجمل المدن السياحية على مستوى أسبانيا والعالم أجمع، وهناك يمكنك التمتع بطقسها الممتع الجميل والمعتدل أغلب أيام السنة فيمكنك السفر الى أشبيلية فى أى وقت.

    كُتب بتاريخ 24 سبتمبر 2019
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.
  • AhmdSL
    جدة, المملكة العربية السعودية1,514 مساهمة
    ‪الخيرالدة هو برج قائم في إشبيلية، إسبانيا، ومن أهم معالمها. كان في السابق مئذنة في المسجد الكبير من عهد الموحدين، إلا أنه اليوم أصبح برجا لأجراس كاتدرائية إشبيلية التي أسسها الأسبان بعد نهاية حكم البربر الموحدين لأشبيلية. يزورها السياح من جميع أنحاء العالم‬
    كُتب بتاريخ 9 يناير 2019
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.
  • merry554
    تالين, إستونيا531 مساهمة
    ‪المبنى هو ثاني أكبر كنيسة في إشبيلية. وقد بنيت على أنقاض مسجد عربي بعد سقوط المدينة مرة أخرى تحت حكم المسيحيين خلال ريكونيستا. قبل ثلاثمائة وخمسين عاما، المهندس المعماري إستيبان غارسيا أعيد بناؤها تماما الكنيسة المتخلفة في القرون الوسطى وتنفس حياة جديدة في ذلك. تحول المعبد إلى ما لا يقل عن مذهلة مثل كاتدرائية المدينة، ولكن يبدو لطيفا جدا.‬
    كُتب بتاريخ 11 أكتوبر 2017
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.
  • merry554
    تالين, إستونيا531 مساهمة
    ‪من جميع المعابد رأيت في إشبيلية، وكنيسة مريم المجدلية أعجبني أكثر. هذا المبنى، الذي يقع في الجزء القديم من المدينة، هو نصب ممتاز من الباروك الناضجة، الذي بني في مطلع القرن السابع عشر والثامن عشر. وكان صاحب المشروع المهندس المعماري الشهير في إشبيلية، ليوناردو دي فيغيروا، الذي أعطى الكنيسة وجهة نظر رائعة تماما. ولسوء الحظ، فإن المنازل المجاورة تفرضها البيوت المجاورة، والتي يصبح حجمها الهائل غير مرئي تقريبا.‬
    كُتب بتاريخ 7 ديسمبر 2017
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.
  • BigGuest
    498 مساهمة
    ‪الآن هذا المبنى هو متحف ، مجاني للجميع للدخول. يمكنك التجول في كلا الطابقين ، ولم يكن هناك فقط مناظر رائعة من النوافذ ، ولكن أيضا معارض حول الإمبراطورية الإسبانية. ليس أكثر من رائعة في المدينة ، ولكن مثيرة للاهتمام. تستحق الزيارة ، على الأقل إذا طابور قصر الكازار طويلة ومملة.‬
    كُتب بتاريخ 22 مايو 2018
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.
  • merry554
    تالين, إستونيا531 مساهمة
    ‪بعد أن أصبحت التبغ شعبية في أوروبا، قررت الحكومة الإسبانية تنظيم صناعة التبغ في إشبيلية. في القرن الثامن عشر، على مشارف المدينة، نشأ مبنى ضخم مصنع التبغ. وهي تغطي مساحة ملعب كرة قدم. الآن، لا شيء يذكرنا تاريخ المبنى: المباني الداخلية لسنوات عديدة بمثابة جمهور جامعة المدينة.‬
    كُتب بتاريخ 10 نوفمبر 2017
    يعبر هذا التعليق عن الرأي الشخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة Tripadvisor LLC. يجري Tripadvisor عمليات تحقق حول التعليقات.