لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.

اعثر على أفضل رحلة طيران إلى لكنو

ابحث عن رحلات طيران

مقارنة الأسعار (في نافذة جديدة)
    تحديد الكل
رحلات طيران بأسعار مخفضة إلى لكنو, الهندعثر عليها المسافرون مؤخرًا
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎953‬
شركات طيران متعددة
‪خميس، 15/11 - أربعاء، 21/11 ‬
‪US$ ‎953‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,057‬
شركات طيران متعددة
‪أربعاء، 21/11 - أربعاء، 28/11 ‬
‪US$ ‎1,057‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,123‬
طيران الهند
‪أربعاء، 14/11 - خميس، 22/11 ‬
‪US$ ‎1,123‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,151‬
شركات طيران متعددة
‪أربعاء، 12/9 - اثنين، 17/9 ‬
‪US$ ‎1,151‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,202‬
شركات طيران متعددة
‪سبت، 24/11 - سبت، 1/12 ‬
‪US$ ‎1,202‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,209‬
شركات طيران متعددة
‪جمعة، 16/11 - سبت، 24/11 ‬
‪US$ ‎1,209‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,291‬
شركات طيران متعددة
‪اثنين، 27/8 - جمعة، 14/9 ‬
‪US$ ‎1,291‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,571‬
شركات طيران متعددة
‪أربعاء، 8/8 - اثنين، 27/8 ‬
‪US$ ‎1,571‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,716‬
شركات طيران متعددة
‪جمعة، 10/8 - اثنين، 27/8 ‬
‪US$ ‎1,716‬
واشنطن العاصمة
WAS
لكنو
LKO
‪US$ ‎1,825‬
شركات طيران متعددة
‪اثنين، 10/9 - جمعة، 14/9 ‬
‪US$ ‎1,825‬
‪Novotel Lucknow Gomti Nagar‬
‪Novotel Lucknow Gomti Nagar‬
358 تعليقات
لكنو, الهند
من
‪Renaissance Lucknow Hotel‬
‪Renaissance Lucknow Hotel‬
475 تعليقات
لكنو, الهند
من
‪Radisson Lucknow City Center‬
‪Radisson Lucknow City Center‬
205 تعليقات
لكنو, الهند
من
‪Hyatt Regency Lucknow‬
‪Hyatt Regency Lucknow‬
204 تعليقات
لكنو, الهند
من
إحصائيات رحلة الطيران المتعلقة بـ لكنو – هل تعرفت عليها؟
  • لكنو تبعد 11 كم من مطار أماوسي (لكنو, الهند).
  • مطار أماوسي ‏(لكنو, الهند)
    • الآن، 19 شركات طيران تعمل من مطار أماوسي.
    • مطار أماوسي توفر رحلات طيران مباشرة إلى 25 مدن.
    • كل أسبوع، تغادر 233 رحلات طيران محلية و38 رحلات طيران دولية على الأقل من مطار أماوسي.
عرض المزيد