لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.

‪Lotus Luxor Hotel‬

المسافر (335)
الغرفة والجناح (82)
تناول الطعام (3)

نبذة

رقم 27 من بين 61 فنادق في الأقصر
الموقع
النظافة
الخدمة
القيمة
معلومات مهمة
فئة الفندق
نمط الفندق
مناسب للعائلات
إطلالة على النهر
اللغات التي يتم التحدث بها
العربية, الإنجليزية
خدمات المنشأة
انتظار مجاني للسيارات
خدمة واي فاي
حمام سباحة
حمام سباحة مع إطلالة
إفطار مجاني
مجالسة الأطفال
مركز أعمال مع اتصال بالإنترنت
فاكس / نسخ المستندات
ساحة انتظار مؤمنة
خدمة واي فاي عامة
خدمة واي فاي مدفوعة
اتصال إنترنت مدفوع
إنترنت
حمام سباحة خارجي
حمام سباحة بمياه ساخنة
بار / ردهة
مطعم
بوفيه إفطار
مطعم للوجبات الخفيفة
بار بجوار حمام السباحة
مكان لتخزين الأمتعة
خدمات فندقية متنوعة
متجر هدايا
فندق لغير المدخنين
ماكينة صراف آلي داخل الموقع
مكتب استقبال طوال اليوم
خدمة غسيل الملابس
خدمة كيّ
عرض المزيد
ميزات الغرفة
غرف لغير المدخنين
أجنحة
غرف عائلية
تكييف هواء
خدمة تنظيف الغرف
شرفة خاصة
ثلاجة
تلفزيون بشاشة مسطحة
خدمة غرف
خزينة
مكواة
عرض المزيد
333تعليق
3س+ج
0نصائح حول الغرف

التعليقات

تقييم المسافر
  • 88
  • 135
  • 67
  • 24
  • 19
الموسم
تصنيف المسافر
اللغة
  • المزيد من اللغات
عوامل التصفية المحددة
  • تصفية
  • العربية
+1
لقد استمعنا في هذا الفندق جداااا في إجازة مدتها 10 ايام في مدينة الاقصر الحبيبه .. فندق هادئ و موقعه رائع و له اطلاله رائعه من جميع بلكونات الغرف على نهر النيل مباشرة .. مستوى الطعام مقبول ولكن كان من الممكن أن يكون افضل من ذلك و لكن اسعارة رخيصه الإفطار فقط نظام البوفيه المفتوح لكن باقي الوجبات تطلبها من المطعم بقيمة ماليه مضافه .. نظافه الغرف ممتازة و لكن حمام السباحة ليس كبير و لا يوجد أي أنشطة ترفيهيه للأطفال و كذلك لا يقوم الفندق بعمل أي حفلات سمر مسائيه على غرار باقي الفنادق .. الانترنت ليس مجاني في أي مكان في الفندق
طالع المزيد
مكثنا في فندق اللوتس لمدة أسبوعين في شهر يناير وحصلنا على جناح صغير. كانت الغرفة كبيرة بما يكفي، ولكن يتملكك الإحساس بأنك ستدفع مالاً أكثر لأنك تعتقد بوجود مجفف شعر وأدوات تجهيز الشاي في الغرفة. إن الغرفة كانت نظيفة ولكن كان يمكن أن تكون أنظف من ذلك. المرحاض كان صغيراً جداً، فكان وجود الدُش به بحجم نصف المرحاض، كما أنه لم يكن واسعاً. الغرف كانت بحالة سيئة إلى حد ما. بالنسبة لوجبة الإفطار، فكان الطعام صالحاً للأكل، ولكنه نفس الطعام اليومي، كما لم تتوافر أكواب كافية، الخ، كما تظل تطلب أكياس شاي ومربى، حيث كانت الكميات غير كافية. لم تكن الموائد مُعدة في أي وقت، حيث ينبغي عليك أن تطلب خدمة إعداد أدوات المائدة كل يوم تقريباً. حوض السباحة كان جميلاً ودافئاً، ونظيفاً جداً. وكانت منطقة مناسبة للمكوث. أما المشروبات فكانت غالية الثمن قليلاً هنا. الموظفين كانوا طيبين، والمكان جيد. ولكنهم قالوا أن لديهم قاعة رياضية (جمنازيوم) وهو ما لم أراه.
طالع المزيد
عدت إلى مدينة الأقصر من 5 إلى 26 ديسمبر 2013، ومكثت من يوم 12 إلى 26 في فندق اللوتس.عادةً، كان طاقم الموظفين لُطفاء. الإفطار لم يكن به الكثير إذا كنت تطلبه إنجليزياً، وقد يكون به أشياء كثيرة لكنها سريعاً ما تنفذ، فتظل تطلب فاكهة وزبادي ورقائق الذرة (كورن فليكس). إنك لست بحاجة أن تذهب إلى مكان مجاور. أنت لا تدفع الأسعار الفعلية! فأنت تدفع 200 جنيه استرليني لغرفة واحدة لمدة أسبوعين. نعم، كان علينا أن نستخدم أشياء من فنادق أخرى، كما أننا نستخدم تقريباً ربع مساحة حمام السباحة، كما أن الشمس لم تكن مؤثرة، ولكن في وقت الغذاء، كان الجو حار جداً في معظم الأيام. يجب حجز السرير مسبقاً في كل الفنادق! كما لابد أن نعطي بقشيش لموظفي حوض السباحة. البريطانيين المحليين يستخدمون حوض السباحة الخاص بالفندق لأن الأحواض الأخرى مكلفة جداً. إنني حزين أن أرى إثنتين من موظفات الاستقبال يتركون الفندق ليتزوجوا هذا العام. سوف أفتقدهم!. موظفي العناية بالغرف طيبين ويتركوا الأشياء نظيفة. هناك ملحوظة، وهي أنني أقمت في فندق بافيليون وهو خمس نجوم، نعم كان طعام الإفطار أفضل، ولكن كان البعوض يلتهمه مباشرةً. كما أن مفاتيح المنزل والسيارة قد فقدت أيضاً، ولكنهم وجدوا بدائل أخرى، ولاحظت وجود سلسلة فضية للمفاتيح! أصبت بالإحباط عدت مرات أثناء مكوثي هنا. إنها المرة رقم 36 التي أزور فيها مصر.
طالع المزيد
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
أقمت هنا لليلة واحدة. ببساطة؛ عرض الشرفة هو هذا الفندق عامل الاسترداد فقط. الغرفة؛ الحمام سقطت (2 قبعات مختلفة خرجت من الحمام) وكان متعفن. لقد صنعت Airco ضوضاء مثل طائرة تقلع ، لكنها لم تقدم شيئًا سوى هواء دافئ قليلاً. وجبة افطار؛ وجبة الإفطار قبل معبأة باهتة ، والتي تتكون للجزء الرئيسي من الزبدة. أستطيع أن أفهم أنك لا تفتح بوفيه لـ 10 ضيوف بحلول نهاية شهر مايو ، لكن هذا لم يكن ملهمًا حقًا لفندق يدعي أنه 4 نجوم. سأمنح هذا واحد ملكة جمال.
طالع المزيد
بقينا لليلة واحدة وكنا سعداء ، غرفة جميلة وشرفة ، سرير مريح ، عرض مذهلة للنيل. تجمع رائع بعد يوم حار يتجول ، مطعم جميل يسمى "فانوس" في الطريق الصغير المعاكس. الموظفين كانت ودية ومفيدة للغاية. إفطار جيد ، مثالي لليلة واحدة أو لزيارة الأقصر. موصى بة بشدة.
طالع المزيد
السابق
نطاق الأسعار
‪US$ ‎31‬ - ‪US$ ‎48‬ (بناءً على متوسط أسعار الغرفة القياسية)
معروف أيضًا باسم
lotus hotel luxor
الموقع
مصروادي نهر النيلالأقصر
عدد الغرف
58
هل هذا إدراجك على TripAdvisor؟

هل تمتلك أو تدير هذه المنشأة؟ اطلب إدراجك مجانًا للرد على التعليقات وتحديث ملفك التعريفي والمزيد.

اطلب إدراجك