لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
إعادة الضبط
عوامل التصفية

رائجة

أنواع المنشآت

الخدمات الترفيهية

تقييم المسافر

فئة الفندق

النوع

العلامات التجارية

  • أجنحة
  • فنادق وموتيلات
24 من بين 516 منشأة متاحة في سورينتو
فرز حسب:
أفضل قيمة
  • أجنحة
  • فنادق وموتيلات
جارٍ تحديث القائمة..

وجهات قريبة من فنادق أجنحة

  • بوسيتانو
    بعد أن كانت تلعب دورًا حيويًا كجزء من القوى البحرية العظمى، أصبحت بوسيتانو الآن منتجعًا متطورًا على ساحل وسط أمالفي. وتتألق الأبنية ذات الطراز المعماري المغاربي على قمم المنحدرات شديدة الانحدار الشامخة على جزر السيرينيوس. كما تزخر هذه القرية بالكثير من المتاجر المميزة التي تبيع للزوار أحدث التصميمات ليتباهوا بها على شاطئ جراند بيتش. كما تعد أيضًا نقطة انطلاق مثالية لاستكشاف المنطقة - إذ يمكنك بكل سهولة السفر إلى جزيرة كابري أو إيشيا و كهف جروتو ديلو سميرالدو بالقارب.
    قراءة المزيد
  • جزيرة كابري
    أبهرت الصخور والكهوف الموجودة في جزيرة كابري الزوار منذ عصر اليونانيين القدماء، وهم أول من استقروا على أرضها. ويمكن بسهولة فهم سبب تخليد الفنانين والكتّاب لجمال كابري وتاريخها على مدى قرون. ويمكنك ركوب قارب خشبي للتجول في كهف جروتو أزورا المليء بالمياه الزرقاء الخلابة. واستمتع بتناول الآيس كريم أثناء تجولك في ميناء مارينا بيكولا أو ميناء الصيد الروماني القديم مارينا جراندي.
    قراءة المزيد
  • ساحل أمالفي
    يتألق ساحل أمالفي الممتد على الجانب الجنوبي من شبه جزيرة سورينتيني الإيطالية بكهوفه الغامضة والمنحدرات كثيرة الصخور والخلجان المتلألئة. ويمكنك أن تستقل إحدى الحافلات المحلية التي تسير بجانب البحر لتستمتع بالمناظر الخلابة على الطريق الخرافي بدءًا من بلدة بوسيتانو ذات الجمال الطبيعي وصولاً إلى أمالفي. وتمنحك بلدة رافيلو بعض الهدوء بعيدًا عن الزحام، بالإضافة إلى جولة في فيلا شيمبروني الرائعة التي تطل على خليج ساليرنو. أما الجزء التاريخي في سورينتو، فيشمل شوارع متعرجة تعج بأصحاب الحرف اليدوية. ولا تبعد جزيرة كابري سوى مسافة صغيرة تقطعها بالعبارة أو الزورق السريع.
    قراءة المزيد
  • كابري
    تنعم جزيرة كابري بنسائم رومانسية مصحوبة برائحة أزهار الليمون المتفتحة ونسيم البحر المنعش. اترك سيارتك على البر وانضم للأعداد الكبيرة من الناس الذين يستقلون وسائل النقل البحرية للتوافد على هذه الجزيرة الإيطالية الرائعة في خليج نابولي. ويُزيد للطابع الساحر للمكان تألق كهف بلو جروتو وصخور فاراجليوني المبهرة وبالازو الماري. ويمكنك الغطس بمعدات من شاطئ مارينا بيكولا الواقع بالجزء الجنوبي من الجزيرة، والذي يُعتقد أنه البقعة التي سمع فيها أوديسيوس غناء حوريات البحر وفقًا للأسطورة الإغريقية.
    قراءة المزيد
  • نابولي
    تعد مدينة نابولي ذات الطابع الرومانسي، والتي تبعد عن جنوب روما بساعتين، أكبر مدن جنوب إيطاليا. وهي تضم بعضًا من أفضل دور الأوبرا والمسارح في العالم، وكثيرًا ما يطلق عليها اسم "المتحف المفتوح" نظرًا لما تزخر به من آثار وتماثيل تاريخية عديدة. استمتع بالانضمام إلى العائلات هناك في نزهات مع غروب الشمس على "خليج نابولي". وتفقَّد الآثار المتبقية من مدينتَي "بومبي" و"هيركولانيوم"، اللتين دمرهما بركان "جبل فيزوف" في عام 79 ميلاديًا في "المتحف الوطني للآثار" أو استمتع بالفنون والعمارة في "متحف كابيلا سانسيفيرو" (Museo Cappella Sansevero) الذي بني في أواخر العقد الأول من القرن السادس عشر.
    قراءة المزيد
  • جزيرة إسكيا
    إسكيا هي أكبر جزر خليج نابولي وأكثرها جمالاً كما يرى الكثيرون، وهي تشتهر بمنتجعاتها الصحية العلاجية. وتصل العبّارات والزوارق السريعة بين نابولي وإسكيا بورتو؛ وهي البلدة الرئيسية. وعلى مقربة من إسكيا بونتي (التي يربطها بالجزيرة الرئيسية جسر للمشاة)، توجد قلعة أراغونيزي وبرج جويفارا الرائعان. وتتمثل أكثر المدن المنتجعية النابضة بالحيوية في مدينة فوريو الموجودة على الساحل الغربي للجزيرة ولاكو أمينو في الشمال الغربي، بالإضافة إلى سانت أنجلو في الجنوب. وفي شمال الجزيرة يوجد كساميسيولا تيرم، والذي يعد واحدًا من أقدم المنتجعات الصحية في أوروبا.
    قراءة المزيد
  • برايانو
    قراءة المزيد
  • ‪Anacapri‬
    قراءة المزيد
  • رافيلو
    قراءة المزيد
  • إيشيا
    قراءة المزيد

وجهات رائجة لـ فنادق أجنحة

  • إسطنبول
    على مر القرون، أضافت ثقافات عديدة بصماتها الرائعة إلى هذه القطعة الثمينة من الأرض. واليوم، يمكنك أن تلمس تلك التأثيرات وتستمتع بها مباشرةً عن طريق استكشاف أحياء إسطنبول. فما بين المواقع المقدسة في حي "السلطان أحمد" والأناقة الأوروبية التي تعود إلى القرن التاسع عشر في حي "بيوغلو" وصولاً إلى الأزياء الراقية في حي "نيشانتاشي" ومجتمع المقاهي النابض بالحياة في حي "قاضي كوي" وشوارع "بشيكتاش" العاشقة لكرة القدم، من السهل أن تعرف لماذا ينظر المسافرون إلى إسطنبول على أنها ليست مدينة واحدة فحسب، وإنما تعتبر بمثابة مدن عديدة في مدينة واحدة.
    قراءة المزيد