لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 10:00 ص - 6:00 م
حفظ
أبرز التعليقات
معلم رائع

‪قمنا بالتجول في أنحاء القصر و كان شي رائع بتصميماته و ديكوراته. يمنع التصوير في معظم قاعات القصر...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 26 يناير 2020
sarah_ishaq
عبر الأجهزة المحمولة
القصر الملكي بمدريد

‪من أشهر المواقع الجميلة في مدريد ومن اجمل صدف زيارتي كان مقابل القصر تمثال لكأس ابطال اوروبا وسيتم...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 3 يونيو 2019
msalehit
‪,‬
منطقة الرياض, المملكة العربية السعودية
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 34,868
  
التعليقات (34,868)
تصفية التعليقات
34,868 نتائج
تقييم المسافر
20,678
11,030
2,606
334
220
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
20,678
11,030
2,606
334
220
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 6 من 34,868 تعليق
تمت كتابة التعليق في 26 يناير 2020 عبر الأجهزة المحمولة

قمنا بالتجول في أنحاء القصر و كان شي رائع بتصميماته و ديكوراته.
يمنع التصوير في معظم قاعات القصر
من الاماكن التي يجب زيارتها في مدريد

تاريخ التجربة: يناير 2020
2  أشكر sarah_ishaq
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 5 يناير 2020

القصر الملكي في مدريد ، زيارته جيدة ، ولكن الزحام شديد جدا ، فيجب الحضور مبكرا ، روعة في البناء ، ومن الامكان التي نوصي بزيارته

تاريخ التجربة: نوفمبر 2019
1  أشكر abu_elyazia
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 3 يونيو 2019 عبر الأجهزة المحمولة

من أشهر المواقع الجميلة في مدريد ومن اجمل صدف زيارتي كان مقابل القصر تمثال لكأس ابطال اوروبا وسيتم ارفاق صوره مع التعليق

تاريخ التجربة: يونيو 2019
1  أشكر msalehit
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 4 يناير 2019 عبر الأجهزة المحمولة

طابور الدخول طويل استغرق اكثر من ساعه ونصف،
لم استطيع تاجير سماعه بحجه انها للبعض الحجوزات الخاصه، اتوقع السبب الحقيقي عدم توفرها بشكل كافي،
علماً بانها لاتتوفر باللغه العربيه.
يمنع التصوير في اغلب المتحف.
الدخول لصالات الاستقبال فقط مما لا يعيشك جو الجياه ااملكي كبعض المتاحف التي تدخل بها لغرف النوم

تاريخ التجربة: يناير 2019
أشكر sultanalrashid
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 30 نوفمبر 2018 عبر الأجهزة المحمولة

نصيحة أحجزوا لهذا القصر قبل من من زيارتكم لتجاوز الصفوف الطويلة صباحاً ومساءاً.
بعض الفنادق توفر حجوزات خلال أيام .
التجول في هذا القصر ممتع لمن يبحث عن التاريخ والحياة الملكية المترفية لملوك أوروبا.

تاريخ التجربة: نوفمبر 2018
5  أشكر AhmdSL
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات