لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
لاتففوتكم

‪انا حاليا في ميونيخ وامس كنت في سالزبورج كنت حاب ازور القلعه بس البرد ذبحني ههههه بس بشكل عام...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 10 نوفمبر 2018
ahmedyaslams
‪,‬
Abu Dhabi
تقييم

‪ابدااااااااااااع وجميلة وتستحق الزيارة وليست ببعيده وفي مدينة جميلة والجو جميل جداً ومدينة جميلة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 9 يوليو 2018
NorthStar726689
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 10,595
  
التعليقات (10,595)
تصفية التعليقات
10,550 نتائج
تقييم المسافر
5,819
3,565
941
171
54
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
5,819
3,565
941
171
54
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
3 - 8 من 10,550 تعليق
تمت كتابة التعليق في 16 أكتوبر 2017 عبر الأجهزة المحمولة

ما يميز سالزبورغ اسواقها و ممراتها الضيقة جنة الله في ارضه هدوء امان جمال مدينة عشاق بحق و تستحق الزيارة دائماً

تاريخ التجربة: أكتوبر 2017
أشكر 84bandera
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 3 أغسطس 2017

مكان تاريخي يحتوي بعض من الاثار فقط
يوجد بعض المدافع
الترجمة لعدت لغات لا توجد لغة عربية
رسوم الدخول للشخص قرابة 14 يور
يوجد في الاعلي بعض المحلات و كذلك البارات

تاريخ التجربة: يوليو 2017
أشكر ibrahimAlswsiket
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 29 سبتمبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

قلعة سالزبورغ بنيت سنة 1077 من قبل الأسقف جبهارد. القلعة تمت توسعتها مابين 1495 و1519 من طرف المطران ليونارد فون كوتشاش. القلعة هي اكبر قلعة تمت المحافظة عليها بأوروبا الوسطى. شقق الأمراء في العصور الوسطى ومتحف القلعة يلقيان اهتماما كبيرا من طرف السياح العرب والأجانب القاصدين زيارة القلعة.

يمكن الوصول إلى القلعة عبر ركوب القطار الجبلي والذي بدا منذ 1892، القطار ينطلق من فيستنغسغاسي. قلعة تجاوز عمرها 900 سنة تاريج الجدل بين البابا والإمبراطور حول الأحقية في تعيين الأسقف. بني الأسقف جبهارد فون سالزبورغ قلعة في مكان تحت سيادة الإمبراطور سنة1077. تم الانتهاء من بناية التحصينات بالقلعة في عهد كونراد الأول ما بين 1160 و 1147.

خلال القرنين 15 و16 وخلال الحرب الهنغارية وحرب البيزنطيين في منطقة سالزبورغ احتمى الأساقفة بالقلعة. تمت توسعة القلعة خلال هذه الفترة حيث تم إنشاء مخزن للحبوب وترسانه بداخلها . قام الأسقف ليونارد فون كوتشاش بتوسعة القلعة ما بين 1495 و1519 وبقي شكلها الخارجي دون تغيير منذ دلك العهد.

القلعة مزينة من الداخل بالعديد من الديكورات المعقدة وتضم منتحوتات خشبية ولوحات للزينة وتضم قاعة ذهبية وغرفة ذهبية. توجد بالقلعة 58 شارة تذكاري للأسقف، رمز القلعة هو الأسد والذي يحمل الشمندر في الكهوف.

القلعة حاليا تفتح أبوابها في وجه العموم من كل الوجهات العالمية، كما أنها مكان لتنظيم العديد من اللقاءات الأكاديمية الدولية . القلعة توجد بها أيضا غرف يرجع تاريخها للقرون الوسطى وأماكن رومانسية كما يوجد بها مكان مخصص للحفلات الرسمية التي تنظم بالقلعة.

تاريخ التجربة: أكتوبر 2015
2  أشكر muslih13
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 23 أبريل 2016 عبر الأجهزة المحمولة

الطلوع للقلعة عن طريق التلفريك او الدرج ويفضل استخدام بطاقة سالزبورغ

والأفضل عن طريق التلفريك

جميع مافي القلعة من مقتنيات و اثار تخص الحروب ويعرضون الأسلحة القديمة والحديثة لهم في الحروب

توجد مطاعم في القلعة او بالاصح كافيه

القلعة جميلة لمحبي المتاحف والاثار

تاريخ التجربة: أبريل 2016
3  أشكر Fares740
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 17 أبريل 2016 عبر الأجهزة المحمولة

قلعة سالزبورغ قلعة ملفته للسياح لعلوها وعند زيارتها لابد من طلوع التلفريك لكي تذهب لها وبها قلاع اثرية قديمة وغرف ومقتنيات اثرية تستحق زيارتها والغداء فيها

تاريخ التجربة: أغسطس 2015
أشكر muslih13
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات