لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 12:00 ص - 11:59 م
حفظ
أبرز التعليقات
امام نور

‪اینجا جایی است که می توانی با خودت خلوت کنی و با خدای خودت راز و نیاز کنی اینجا محلی است که می...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 12 يونيو 2021
85alirezak
‪,‬
إيران
حرم امام رضا

‪یک مکان سراسر معنوی و فوق العاده ، احساس آرامش وصف نشدنی، یه حسی که نمیشه به زبونش آورد فقط باید...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 24 يناير 2019
amir_zmd
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 427
  
التعليقات (427)
تصفية التعليقات
427 نتائج
تقييم المسافر
356
53
12
3
3
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
356
53
12
3
3
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
3 - 8 من 427 تعليق
تمت كتابة التعليق في 20 يونيو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

بسیار زیبا ومعنوی درجوار بارگاه ملکوتی آقا علی ابن موسی الرضا علیه السلام باطراحی باشکوه وعالی
اللهم الرزقنا

تاريخ التجربة: يونيو 2018
1  أشكر I1706PW_
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 28 أبريل 2018

حرم امام رضا برای زیارت نیست فقط. برای حس آرامش است و راز و نیاز با خدای مهربان.
البته برای کودکان هم دلنشین شده است.
مهد کودک دارد و گاهی شهربازی

تاريخ التجربة: أبريل 2018
1  أشكر hmasoudi
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 31 مايو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

بهتر از این میشد که بشه.
الا یا ایها الساقی عدر کاسا و ناولها
که عشق آسان نمود اول ولی افتاد مشکلها
نردبان تار موزیک مابین مختلف مدال مودت تو صاحبدلان اد لیست آخرین مطالب ارسالی سایت های

تاريخ التجربة: مايو 2017
أشكر علی ف
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 12 يناير 2017

أكاد لا أتحمل أن لا أزور هذه البقعة المباركة على الأقل مرتين في السنة
تجد في هذا المزار راحة نفسية لا توصف
تعود من الزيارة بطاقة إيجابية عالية

تاريخ التجربة: يوليو 2016
2  أشكر Hussain S
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 5 أكتوبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

أبو الحسن علي بن موسى الرضا (وُلد في المدينة المنورة في 11 ذي القعدة 148 هـ وتُوفِّي في طوس في صفر 203 هـ) هو ثامن الأئمة الاثنا عشر. لقب بغريب الغرباء كونه دفن في بلاد فارس بعيدًا عن أرض أبائه العرب استمرّت إمامته 20 عامّاً. توفّي بـطوس مسموماً علی ید المأمون، ودفن بمدينة مشهد، وصار مرقده مزاراً تقصده الملايين من مختلف البلدان.
و يحتوي ايضاً على متحف يحتوي على العديد من النفائس من ابواب و هداية و المسكوكات القديمة و السجاد و طوابع قديمة و اسلحة و الفلك
و لدي العديد من الصور لكن للاسف لا يسمح باكثر من ارفاق 10 صور
اذهب و اجعل قلبك يرتاح من تعب الزمان انت في حضرة انيس النفوس

تاريخ التجربة: أكتوبر 2016
3  أشكر qusayalasade
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات