لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
جامع تاريخي

‪كانت زيارة جميلة لهذا المسجد التاريخي، ولديه ملحق خزانة للكتب والمخطوطات العربية، ولديه باحة رائعة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 9 يوليو 2018
amshpeer
‪,‬
الرياض, المملكة العربية السعودية
التاريخ يتحدث

‪مكان عتيق تفوح منه الأصالة و الفخر تكون سعيد جدا وانت تزور هذا المسجد لعراقته وتاريخه فى خدمة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 11 يناير 2020
Hesham4472
‪,‬
محافظة القاهرة, مصر
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 379
  
التعليقات (379)
تصفية التعليقات
379 نتائج
تقييم المسافر
193
115
43
17
11
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
193
115
43
17
11
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
5 - 10 من 379 تعليق
تمت كتابة التعليق في 15 نوفمبر 2017 عبر الأجهزة المحمولة

اثناء زيارتك لتونس توقف لو سمحت بجامع الزيتونة المعمور و أدي زيارة لهذا المعلم الديني و الحضاري و التاريخي لتونس. موقعه الممتاز وسط المدينة العتيقة سيجعل المتعة مضاعفة.

تاريخ التجربة: نوفمبر 2017
أشكر NizarS2466
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 4 مايو 2017 عبر الأجهزة المحمولة

جامع الزيتون من اقدم أماكن العبادة بمدينة تونس العاصمة حيث يتميز بطرازه المعماري الأثري القديم والذي يعتبر معلم مميز يقصده الزوار لأداء الصلوات والعبادة .

تاريخ التجربة: أبريل 2017
أشكر azalah51
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 21 أكتوبر 2013

يقع المسجد بوسط السوق الشعبي ....وهو مسجد تارخي من الدول الفاطمية .... عند الدخول تم سؤالي ان كنت مسلم او لا حيث يمنع دخول غير المسلمين...... يلاحظ عدم تناسق الاعمدة الداخلي بالمسجد من ناحية الصخور المستخدمة والالوان

انا ذهبت للسوق الشعبي من جهة شارع حبيب بورقيبة لكن كنت اعتقد ان المسجد بمنطق اخرى لكن في اليوم التالي اتجهت للمسجد من الجهة المقابلة وتفاجأت الن الشارع حبيب بورقيبة والسوق الشعبي والمسجد بنفس المنطقة.

تاريخ التجربة: نوفمبر 2012
2  أشكر Ams A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت ترجمة هذه التعليقات آليًا من اللغة الإنجليزية. هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة التعليق في 4 يناير 2020

تاريخ التجربة: أكتوبر 2019
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 22 ديسمبر 2019 عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ التجربة: ديسمبر 2019
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات