لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أقل الأسعار لإقامتك
ثبّت أقل سعر من هذه المواقع
getaroom.com
US$ 264
طالع العرض
TripadvisorUS$ 264
ZenHotels.com
StayForLong
* الأسعار مُقدمة من شركائنا وتعكس متوسط أسعار الغرفة في الليلة، وتشمل الضرائب والرسوم الثابتة، المعلومة لشركائنا، والمستحقة في وقت الحجز. يرجى مراجعة شركائنا للحصول على مزيد من التفاصيل.
الفنادق القريبة
التعليقات (439)
تصفية التعليقات
439 نتائج
تقييم المسافر
230
149
37
12
11
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
230
149
37
12
11
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 6 من 439 تعليق
تمت كتابة التعليق في 8 فبراير 2018

من الفنادق الجميلة والرائعة التي تقع في منطقة السلطان أحمد التاريخية والمميزة من حيث الخدمات والتسهيلات العديدة والرائعة غرفه واسعة ولكن يفضل حجز غرفة تطل على مسجد آيا صوفيا ويمتاز بقربه من محطة الترام التي تسهل الإنتقال بين أرجاء المدينة

تاريخ الإقامة: أبريل 2017
أشكر nidal007
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 3 فبراير 2017 عبر الأجهزة المحمولة

واي فاي مجاني بالقرب من ساحة السلطان أحمد أمامه مسجد وشارع ممتلىء بالمطاعم والكافيهات نظيف اطلالة جميلة غرف ممتازة انصح به ولديه عيب وهو الذهاب الى الغرفة يحتاج الى مصعدين واذا تريد مصعد واحد ستضطر الى النزول عن طريق البار والمطعم

تاريخ الإقامة: فبراير 2017
نوع الرحلة: سافرت مع الأصدقاء
2  أشكر sul6an90
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 28 يناير 2017 عبر الأجهزة المحمولة

الفندق موسوسين نظافة
الاثاث ممتاز(10/10)
الموقع جميل (10/10)
الدش مميز ترويشة ولا احلا(10/10)
سعره جيد(10/10)
المطعم ما اعجبني خياراته اعطيه (3/10)
ما اعجبني ايضا انه اي شيء تحتاجه تكلم الاستقبال لان الباقين ما يتكلمون عربي او انجليزي
موظفين الاستقبال جميعهم احترافيين وخدومين وودودين
هذي ليلتي السابعة في الفندق وغدا الخروج باذن الله

واستمتعت بالاقامة في الفندق

تاريخ الإقامة: يناير 2017
أشكر alomiry
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 5 أغسطس 2016

هذا الفندق له طابع جميل وهادئ ولكن المشكله الحقيقية المتعلقة به هو كيفية الوصول إليه. لأنه يقع بجوار بعض المتاحف الاثرية والتاريخية. لذا يمنع دخول السيارات إلى موقع الفندق خلال اوقات النهار إلى الساعة السابعة مساءً. ولذلك يجب على نزلاء الفندق المشي لمسافة (100متر تقريباً) للوصول الى وسائل النقل. على أي حال المشي جميل والفندق يستحق ذلك.

تاريخ الإقامة: فبراير 2016
2  أشكر HKHSA
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة التعليق في 21 نوفمبر 2014

أتفق مع المعلقين السابقين. الموقع مثالي....يقع على مسافة قصيرة من جسر جالاتا، وتوبكابي، والمساجد، والبازار، والعبارات، وبالقرب من صهريج البازيليك. محطة الترام قريبة جداً. توجد الكثير من المطاعم التي يمكن الاختيار منها.
الفندق كان على ما يرام تماماً ، وذو قيمة جيدة مقابل المال. الغرف حديثة، ونظيفة، وبها حمامات جميلة وضغط دش جيد. طعام الإفطار كان ممتازاً، واستطعنا تناول أومليت طازج بدلاً من خيارات بيض البوفيه الأخرى. البار كان حميمي ومريح وكان الموظفون معاونون وودودون في كل ناحية.

في منتصف شهر نوفمبر، كان الطقس معتدل إلى حد ما، لكن مع توقعات بقدوم أيام أكثر برداً.
غرفتنا كانت ساخنة جداً......ضبطنا درجة الحرارة على 21 درجة. طلبنا ذلك في الاستقبال وقيل لنا أنه سيتم ضبطها......الحل كان أنهم قاموا بفتح النوافذ!!!........ثم قيل لنا أنه بما أننا في "الشتاء" فإنه يتم إيقاف التكييف !!!!. حاولنا تشغيل المروحة وفتح النوافذ (والحمد لله لم توجد حشرات)......من الآمن القيام بذلك لأنهم يفتحون مسافة قليلة......لكن ذلك لم يساعدنا حقاً ....كانت لا زالت درجة الحرارة 25 / 26 درجة. بحلول الليل وجدنا أن أفضل شيء نفعله هو ترك النوافذ مفتوحة وإيقاف تشغيل المروحة. أفترض أن ذلك يمثل مشكلة فقط بين المواسم........

خلف الفندق يوجد موقع خاو ويبدو أن هناك أعمال بناء على وشك البدء.........شيء ما يجب مراجعة تأثيره..........

تمتعت بشكل كامل بالإقامة في هذا الفندق وسوف أسعد كثيراً بالعودة.

2  أشكر OTG26
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.co.uk. عرض المشاركة الأصلية
عرض المزيد من التعليقات