لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 9:00 ص - 5:00 م
حفظ
أبرز التعليقات
مكان رائع

‪آيا صوفيا ظلت كاتدارئية لمدة ألف عام ومقراً للكنيسة الارثوذكسية الشرقية لتسعة قرون ما بين كنيسة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 29 مايو 2021
mr_dubai_2020
‪,‬
دُبي, الإمارات العربية المتحدة
عبر الأجهزة المحمولة
الحمد لله

‪شكرا جزيلا لمن أعاد بناء المسجد. اردوغان زعيم عظيم. كان لدينا اجتماع لطيف واستمتعنا به كثيرا. الحمد...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 11 فبراير 2021
971merye
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 43,672
  
التعليقات (43,672)
تصفية التعليقات
43,672 نتائج
تقييم المسافر
32,186
8,756
2,204
376
150
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
32,186
8,756
2,204
376
150
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
86 - 91 من 43,672 تعليق
تمت كتابة التعليق في 4 يونيو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

مكان جميل جداً جداً ،،
فن في العمارة ،،،
كانت كنيسه ثم تحولت الى مسجد في عهد محمد الفاتح
والان عباره عن متحف .

تاريخ التجربة: مارس 2018
1  أشكر alia15951
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 31 مايو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

من الاماكن الجميله والتاريخية واللتي يكثر بها السياح والقريبة من جامع السلطان احمد وقصر توبكابي المتحف الاسلامي

تاريخ التجربة: مايو 2018
1  أشكر owaif2006
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 29 مايو 2018

أنا حقا أحب الداخل من هذا المسجد الرائع!
منذ فندقنا كان قريبًا ، كل يوم أعجبنا بجمالها.
داخل هناك دائما الكثير من السياح.
إذا كنت تريد الذهاب إلى الداخل - سوف تحتاج إلى الحصول على مظهر لائق.
النساء يعطين ملابس خاصة.
داخل المسجد هو أيضا رائع.
يمكن أن أقضي بضع ساعات

تاريخ التجربة: يناير 2018
أشكر XiaCha
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 19 مايو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

متحف ايا صوفيا في منطقة السلطان احمد كانت اعظم كنيسة في القسطنطنية وتحولت الى جامع مهم عند فتحها الان هو متحف تزوره الاف الاشخاص يوميا.

تاريخ التجربة: مايو 2018
1  أشكر _C6926VG
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 16 مايو 2018

جميل جدا للزيارة , يعطي طابع حضاري لاندماج الحضارات , مكان جميل وهادئ , انصح بقوة الذهاب اليه والاستمتاع بكل جزء فيه

تاريخ التجربة: يونيو 2017
أشكر Rajaeymail
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات