لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
يستعرض شخصين هذا الفندق
Booking.com
US$ 96
طالع العرض
الإلغاء مجانًا حتى 06‏/08‏/21
Expedia.com
US$ 96
طالع العرض
الإلغاء مجانًا حتى 07‏/08‏/21
Agoda.com
US$ 96
US$ 68
طالع العرض
الإلغاء مجانًا حتى 04‏/08‏/21
Hotels.comUS$ 96
Orbitz.comUS$ 96
Trip.comUS$ 74
طالع 16 عرض متاح
* الأسعار مُقدمة من شركائنا وتعكس متوسط أسعار الغرفة في الليلة، وتشمل الضرائب والرسوم الثابتة، المعلومة لشركائنا، والمستحقة في وقت الحجز. يرجى مراجعة شركائنا للحصول على مزيد من التفاصيل.
الفنادق القريبة
التعليقات (915)
تصفية التعليقات
915 نتائج
تقييم المسافر
469
276
101
31
38
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
469
276
101
31
38
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 6 من 915 تعليق
تمت كتابة التعليق في 1 مايو 2017

فندق ديلوكس قولدن هورن السلطان أحمد ، يقع على قرب من الجامع الأزرق ، جامع السلطان أحمد ، في مكان مرتفع ، وليس ببعيد جدا عن القراند بازار ، يمتاز بقدم مبناه ، ونظافة غرفه ، وجودة أثاثه ، في غرف صغيرة المساحة كما هو في معظم المباني القديمة في هذه المنطقة ، والخروج من الفندق الثانية عشر ظهرا ، وطبعا يوجد جميع ماتحتاجه من طعام وتسوق في المنطقة المجاورة للفندق

تاريخ الإقامة: سبتمبر 2016
  • نوع الرحلة: سافرت مع الأصدقاء
    • جودة أماكن النوم
    • الغرف
    • الخدمة
أشكر YOUSIF A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 22 يونيو 2016

فندق جميل تم إعطاؤنا قاتوه يعني تورته مجانا بناء على طلبي جدا لذيذة ماعمري اكلت زيها وتم تفير الغرفة مجانا بغرفة افضل منها بشوي ، والموقع قريب من ترام سلطان احمد واطلالة مطعم الافطار مميتزة راح ارجع عشانها
يعيب عليه الغرف ضيقة وهذا حال اكثر فنادق السلطان احمد

تاريخ الإقامة: ديسمبر 2015
  • نوع الرحلة: سافرت كأزواج
    • القيمة
    • الموقع
    • الخدمة
أشكر _L2944YD
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 25 أبريل 2016 عبر الأجهزة المحمولة

الفندق له مساوئ وله محاسن
لكن أجد محاسنه أكثر وهذه المرة السابعه لنا للنزول فيه وقد نصحنا جميع الأقارب والأصدقاء وقاموا بتجربته وأرتاحوا فيه
الفندق لا يقدم الخمور أبدًا وهذي تكفينا وتغطي على جميع مساوئه
التراس في الدور السادس رائع جدًا الفطور والجلسة فيه جميلة في جميع فصول السنة يعطيك إطلالة كاملة على البسفور والقرن والذهبي والجامع الأزرق وأيا صوفيا بشكل رائع وجميل جدًا
الفطور يفي بالغرض وموجود فيه الأساسيات وأجد أنه مناسب وزيادة بدون بذخ وتنوع لاداعي منه
الغرف نضيفة جدًا صحيح إنها ضيقة لكن هذا حال جميع فنادق أوروبا
بالنسبة لشكاوى الناس من سوء معاملة الرسبشن فهي عادة وطبع جميع الناس هناك قد تراهم في استعداد للهجوم لكن هذا طبعهم وداخلهم طيبة وأدب في التعامل
النت سريع في كل الفندق
أنصح بالحجز مباشرة عن طريق الموقع الخاص بالفندق ستحصل على خصم وإهتمام عند الوصول وإستقبال وتوصيل مجاني من المطار

تاريخ الإقامة: أبريل 2016
نوع الرحلة: سافرت كأزواج
1  أشكر MimiAqili
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 20 أكتوبر 2015 عبر الأجهزة المحمولة

الفندق فاشل جدا المعاملة سيئة جدا خصوصاً الارسبشن ناس فاشلة لأنهم غير متعاونين مع النزلاء ....لا انصح بيه الخدمة في الغرف ضعيفة استلمت الغرفة قذرة وغير نظيفة ابدا ولذلك لا يمكن اصلا الثقة ابدا... الاسعار مرتفعة جدا قياساً بفنادق الاخرى ... الغرف صغيرة جدا

تاريخ الإقامة: أكتوبر 2015
نوع الرحلة: سافرت مع الأصدقاء
3  أشكر Thair A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة التعليق في 22 نوفمبر 2014

الفندق الذي قمنا بالحجز به علي الموقع
Booking.com و (Booking.nah!) ليس لديه غرفة لنا. لقد اتخذوا الترتيبات لحجز غرفة في فندق قريب منهم، فندق شقيقة. الفندق الثاني كان عظيما! جميل جدا، والغرف مجهزة تجهيزاً جيداً. وكان لدينا غرفة في الطابق الخامس (؟) تشرف علي منظر جميل لمضيق البوسفور. وكان المطعم الموجود على السطح يشرف علي مناظر رائعة من قصر توبكابي Topkapi Palace، ومتحف آيا صوفيا Hagia Sohpia ومضيق البوسفور. لقد كانت قائمة الطعام كبيرة، وبأسعار معقولة والخدمة على المائدة بشكل لطيفة وعلى نحو أنيق. النادل القائم على خدمة الزبائن، شاب لطيف من دمشق، كان عظيما! يوجد اثنين فقط من السلبيات: لا يوجد كحول (إيمان ديني، ونحن نحترم ذلك) والحمامات صغيرة للغاية. قيمة جيدة في الإقامة لمدة أطول في اسطنبول.

أشكر Jon H
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.com. عرض المشاركة الأصلية
عرض المزيد من التعليقات