لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
حفظ
أبرز التعليقات
مقام أبو الانبياء

‪هذا المكان يذكرك بالخليل ابراهيم الذي وضع قواعد هذا البيت العتيق العظيم الذي تهوي إليه أفئدة الناس...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 12 فبراير 2020
makkawi2014
‪,‬
ولاية الخرطوم, السودان
اقدام سيدنا أبراهيم تراها غائرة في الحجر شاهدا يذكرنا بقصة بناء الكعبة.

‪مقام ابراهيم داخل الزجاج يشاهده كل من بطوف البيت ليتذكر قصة بناء الكعبة و يصلي خلف المقام ركعتان...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 13 يناير 2020
yasser62
‪,‬
مدينة الكويت, الكويت
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 174
  
التعليقات (174)
تصفية التعليقات
174 نتائج
تقييم المسافر
165
8
1
0
0
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
165
8
1
0
0
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
3 - 8 من 174 تعليق
تمت كتابة التعليق في 13 ديسمبر 2019

تم تجديد الهيكل الخارجي لمقام ابراهيم مؤخرا
يحتوي على الصخرة التي صعد عليها ابراهيم عليه الصلاة والسلام اثناء بناء الكعبة بمعنى ان هذا الحجر عمره لا يقل عن اربعة الاف عام وهو موجود في نفس المكان

تاريخ التجربة: ديسمبر 2019
2  أشكر salman1967
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 10 سبتمبر 2019

من أجمل الأماكن على الاطلاق للصلاة مكان مليء بالروحانية والسكينة والاطمئنان النفسي،
أحد أركان العمرة

تاريخ التجربة: سبتمبر 2019
1  أشكر Mustafaalodaili
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 19 نوفمبر 2018 عبر الأجهزة المحمولة

مقام إبراهيم؛ حجر كان يقوم عليه يبني، فلما فرغ جعله تحت جدار الكعبة،
وفي هذا الحجر أثر قدمي النبي إبراهيم، بعدما غاصت فيه قدماه،وهو الحجر التي تعرفه الناس اليوم عند الكعبة المشرفة، ويصلون خلفه ركعتي الطواف.
ومغطى حالياً بواجهة زجاجية عليها غطاء من النحاس من الخارج وأرضية رخامية

تاريخ التجربة: نوفمبر 2018
2  أشكر 276shathaa
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 23 أكتوبر 2018

من لايعرف مقام سيدنا إبراهيم عليه السلام
وهو من أشهر مايكون
فهذا أثره قد حفظه الله تعالى حتى قيام الساعة لأثره في بناء الكعبة الشريفه

تاريخ التجربة: سبتمبر 2018
2  أشكر Turki3233
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 13 أكتوبر 2018

ركعتين خلف المقام بعد الطواف بخشوع و تاني لهم خير ركعه تصليها بعد الطواف فلا تحرم نفسك يامن لم تعتمر .

تاريخ التجربة: أكتوبر 2018
2  أشكر emad5073
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات