لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 9:00 ص - 1:00 م
حفظ
أبرز التعليقات
بيت القرآن الكريم

‪بيت القرآن الكريم زرته عدة من قبل لكن مع أصدقاء مختلفين في كل مرة المهم الدخول بالتبرع...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 2 نوفمبر 2019
bnghanem
‪,‬
مدينة الكويت, الكويت
عبر الأجهزة المحمولة
بيت لمخطوطات المصحف الشريف

‪مجمع لعشرة معارض للمخطوطات القران الكريم من عصور مختلفة و بجهد و مبادرة الشيخ يوسف بن أحمد كانو...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 11 أكتوبر 2019
azizbik
‪,‬
الرياض, المملكة العربية السعودية
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 108
  
التعليقات (108)
تصفية التعليقات
108 نتائج
تقييم المسافر
59
39
10
0
0
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
59
39
10
0
0
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
4 - 9 من 108 تعليق
تمت كتابة التعليق في 7 يونيو 2017

من المنجزات الفردية الخاصة المتميزة
يعجبني مركز بيت القرأن
وجميع اقسامة اللتي تعني بالمحافظة علية
وابراز صورتة امام العالم

تاريخ التجربة: مارس 2017
2  أشكر bnghanem
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 7 يناير 2017

هو متحف لبعض المصاحف قريب من شارع المعارض يمكن التجول به ولكنه بسيط يعني زيارته لا تأخذ وقتا طويلا و يعتبر شيء جميل

تاريخ التجربة: مارس 2016
أشكر jaberbozobar
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 20 أكتوبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

بيت القرآن هو مجمع متعدد وشامل للقرآن الكريم والفنون الإسلامية تأسس عام 1990 في المنامة عاصمة البحرين،[2]يعتبر مركزاً إسلاميا حضاريا يقصده الدارسون والباحثون مما جعله مؤسسة ثقافية رائدة لها كيانها المستقل واهدافها وسياستها لخدمة كتاب الله الكريم ، يضم البيت متحف يحتوي علي العديد النسخ والمخطوطات القرآن الكريم ويعتبر أحد أشهر المتاحف الإسلامية في العالم.[3] تم تصميمه وفق الطراز الإسلامي القديم الذي يرجع إلى القرن الثاني عشر , وكان صاحب فكرة تأسيسه هو الدكتور عبد اللطيف جاسم كانو عام 1984 والذي كانت مجموعته النادرة من النسخ و المخطوطات القرأنية السبب الرئيسي وراء فكره تأسيس بيت القرأن، وتم تأسيس بيت القرأن بدعم كامل من الهبات والمساعدات الخيرية من مختلف فئات المجتمع ومن بعض الدول العربية ، وتم أفتتاح المجمع والمتحف عام 1990 ويدار حاليا كجهة مستقلة تابعة لوزارة الثقافة البحرينية.

يضم المتحف الكائن به علي ما يقرب من 10 ألآف نسخة ومخطوطة قرآنية ، منها أول نسخة كتبت في عهد الخليفة عثمان بن عفان على شكل صحائف و أول نسخة من القرآن الكريم تم طباعتها في ألمانيا عام 1694 ميلادية وأقدم نسخة مترجمة من باللغة اللاتينية في سويسرا عام 955 هجرية بالإضافة إلى أكبر مصحف في العالم وهو من الهند كتب بخط النسخ في القرن الثامن عشر الميلادي وعدد من المصاحف صغيرة الحجم لا يمكن قراءتها إلا من خلال مكبرات بصرية. ويوجد بالمتحف مخطوط قرآني من إيران كتب على الورق بخط النسخ والثلث كتب فيه آيات قرآنية في مربعات يمكن قراءتها من كل الاتجاهات وهى من القرن الحادي عشر الهجري وغيرها

تاريخ التجربة: مايو 2016
2  أشكر muslih13
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 6 يونيو 2016

لايزال في الصدارة
متقنيات رائعة
تذكارات لطيفة للبيع
موظفون عاي مستوي راقي لبشرح والتوجيه
للعلم التصوير شبه ممنوع

تاريخ التجربة: مايو 2016
4  أشكر bnghanem
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 11 مارس 2016

يعتبر بيت القرآن من المتاحف الجميلة في مملكة البحرين لما يحتوي على مخطوطات للقرآن وبعض النسخ الفريدة والنادرة

تاريخ التجربة: أبريل 2015
أشكر Ahmed_Aldoseri
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات