لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
أبرز التعليقات
مسجد مع ضريح

‪لا تتوقع الكثير من زيارة لهذا المسجد. مساجد القاهرة متشابهة إلى حد كبير ، وإذا كنت قد رأيت أحدها...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 30 ديسمبر 2019
BigGuest
الرفاعي

‪سمي بذلك الإسم نسبة إلى الإمام أحمد الرفاعي الذي ولد بالحجاز ومن ثم انتقل إلى العراق واستقر بمصر.و...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 8 نوفمبر 2018
ahmad4is
‪,‬
جدة, المملكة العربية السعودية
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 163
  
التعليقات (163)
تصفية التعليقات
163 نتائج
تقييم المسافر
101
51
8
3
0
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
101
51
8
3
0
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
4 - 9 من 163 تعليق
تمت كتابة التعليق في 3 مارس 2017

المسجد الذي بني بجوار هرم العمارة الإسلامية مدرسة السلطان حسن
المسجد الذي يوجد به المقابر الملكية للعائلة العلوية
ضريح آخر أباطرة إيران
الشاه محمد رضا بهلوي.
مكانيستحق الزيارة بكل تأكيد

تاريخ التجربة: مارس 2017
أشكر OmarKIbrahim
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 2 مارس 2017

من افضل المساجد الموجوده فى القاهره وهوا مسجد واسع وكبير ويمتاذ بفنون العماره الموجوده فى كل مكان بالمسجد ويقع فى القاهره الاسلاميه ويجب ان يزوره الجميع عند زيارة القاهره

تاريخ التجربة: مايو 2016
أشكر ahmedyoosuf2011
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 4 ديسمبر 2016 عبر الأجهزة المحمولة

هذه المنطقة المحيطة بالجامع والجامع ذاته من افضل مناطق مصر، القاهره الفاطميه التي يرجع تاريخها لقرون ولم تزل تحافظ ع رونقها ورائحة الزمن الجميل. والجامع شااااسع، والطقس خلاب في ساحته وبداخله، والصلاة فيه لها شعور مميز، وكان عقد القران يقام فيه ولكن لا اعلم هل ما زال يقام به ام لا

تاريخ التجربة: يناير 2016
أشكر marwaelias
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 15 يونيو 2016

هذا هو مسجد الرفاعى بمآذنه العملاقة ومبناه العالى هة جدير بالزيارة لانه تحفة معمارية ويتوسطه مكان الوضوء والساحة الكبيرة وامام مسجد السلطان حسن والذى دفن فيه شاه ايران محمد رضا بهلوى عليكم بالزيارة لتروا فن العمارة الاسلاميه

تاريخ التجربة: يونيو 2016
1  أشكر wza144
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 11 أبريل 2016

لعشاق الفن المعماري الاسلامي انصح بزيارة هذا المسجد ومساجد القاهرة الاخرى لمشاهدة الفن المعماري الاسلامي ، للمعلومية هذا المسجد هو المسجد الذي زاره اوباما عندما زار القاهرة

تاريخ التجربة: مارس 2016
أشكر S8808QVfahada
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات