لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
اتصل بمكان الإقامة للاستعلام عن مدى التوفر.
تتوفر فنادق مماثلة.
طالع الكل
الفنادق القريبة
التعليقات (1,196)
تصفية التعليقات
1,196 نتائج
تقييم المسافر
328
387
208
148
125
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
328
387
208
148
125
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
1 - 6 من 1,196 تعليق
تمت كتابة التعليق في 28 مايو 2019 عبر الأجهزة المحمولة

فندق حرام انه يكون في شرم الشيخ وخصوصآ الاستقبال سواء كان موظف الاستقبال العبوس او مدير الاستقبال الاستاذ عبدالحميد الذي اعتقد ان الفندق سوف يقفل قريبآ بسببه وبسبب روتينه وتكشيرة وجهه وادارته الخاطئه للفندق بحيث انه لايصدق شي من النزيل عند الشكوى له من سوء النظافة او سوء الاكل وقذارة حمامات السباحة وانصح اي سايح بالذات لو عربي او مصري ان لايفكر بالسكن في هذا الفندق فحقك ضايع مع الاستاذ عبدالحميد مدير الاستقبال الذي يعتبر مدير ومالك الفندق والكل بالكل
حاول انا لاتغلط غلطتي وتسكن في هذا الفندق المتدني في كل شي تظافة غرف واكل وحمامات سباحة

تاريخ الإقامة: سبتمبر 2018
نوع الرحلة: سافرت مع العائلة
1  أشكر Abdulaziz A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 27 فبراير 2019 عبر الأجهزة المحمولة

احذورا استخدام الفيزا مع هذا الفندق حيث يوجد شخص اسمه عبدالحميد وهو مدير الاستقبال يطالب بدفع كامل مبلغ الحجز من الفيزا ولو حصل اي ظرف معاك وكنسلت الحجز قول على فلوس السلام والفندق سيئ السمعة من ناحية الاثاث والاكل لا انصح احد بالسكن في هذا الفندق
Шановний мандрівник, остерігайтеся готелю Мексикана, оскільки вони обманули візу, і готель не дуже добре, особливо пан Абдель Хамід, менеджер прийому готелю. Басейн дуже брудний, і їжа стала неякісною. Я отримав отруєння від гнилих яєць на сніданок. Я рекомендую залишатись далеко від цього готелю. Шейх перед іноземними туристами

تاريخ الإقامة: مارس 2018
نوع الرحلة: سافرت مع الأصدقاء
أشكر Departure38320999977
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 26 فبراير 2019 عبر الأجهزة المحمولة

[٢٦/‏٢ ٧:٥٧ م] محمد حبي الكبير اوي: Dear traveler, beware of the Mexicana hotel because they cheated on the visa and the hotel is not good at all, especially Mr. Abdel Hamid, the manager of the hotel reception. The swimming pool is very dirty and the food has become substandard. I got poisoned from rotten eggs at breakfast. I recommend staying away from this hotel. Sheikh in front of foreign tourists
[٢٦/‏٢ ٧:٥٧ م] محمد حبي الكبير اوي: Шановний мандрівник, остерігайтеся готелю Мексикана, оскільки вони обманули візу, і готель не дуже добре, особливо пан Абдель Хамід, менеджер прийому готелю. Басейн дуже брудний, і їжа стала неякісною. Я отримав отруєння від гнилих яєць на сніданок. Я рекомендую залишатись далеко від цього готелю. Шейх перед іноземними туристами
[٢٦/‏٢ ٨:١٢ م] Aziz: الفندق تعبان جدآ ولقد تعرضت فيه لعملية نصب حيث ان الفندق خصم فلوس من الفيزا ليوم لم اسكن فيه والفندق عمومآ سيئ جدا من ناحية الاثاث المتهالك والاكل مش عارف اقول ايه عليه عشان دي نعمة ربنا عمومآ سبب فشل الفندق هو الاستقبال ومديره عبدالحميد واعتقد ان صاحب الفندق معتمد على مدير الاستقبال عبدالحميد الذي سبب الخراب والدمار للفندق
عمومآ لا انصح بالسكن في هذا الفندق الفاشل

تاريخ الإقامة: فبراير 2019
نوع الرحلة: سافرت بمفردي
1  أشكر Abdulaziz A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 16 أكتوبر 2018 عبر الأجهزة المحمولة

ذهبت الى الفندق وكنت حاجز عن طريق بوكينج واطفالي اصغر من 10 سنين وسكنت في اكثر من 4 فنادق خلال اجازتي في نفس الفترة ولم يطلب مني اي فندق شهادات ميلاد اطفالي وكنت احيانآ بيكون فيه خطأ في بيانات البوكينج والفنادق بتتعاون في الغاء الحجز الا الفندق دا عامل كمين للحجز في البوكينج حتى لو مت حيخصم منك وفعلآ تعنت معي الاستاذ عبدالحميد مدير الاستقبال وخصم مني المبلغ وهو 45 دولار انا مش عارف الفنادق دي ازاي بتشغل شخص زي الاستاذ عبدالحميد كمدير استقبال اعتقد انه صاحب الفندق مش عارف اسلوبه مع النزلاء انا اليمن وروحت وبلغت شرطة السياحه وبرضوا مارجعتش الفلوس لاتهم الظاهر كدا عاملين بوكينج سبوبه ليهم والفندق عمومآ سيئ والناس كلها بتشتكي منه ومن سوء ادارة الاستاذ عبدالحميد للفندق خسارة كان فندق كويس ايام السياحة واصبح كابوس لكل من يسكن فيه

تاريخ الإقامة: سبتمبر 2018
نوع الرحلة: سافرت مع العائلة
2  أشكر Abdulaziz A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 1 سبتمبر 2018 عبر الأجهزة المحمولة

لك ان تتخيل اسوء شئ في حياتك هذا الفندق يفوق اسوء ما تتخيل بعشر مراحل
الفدق ده كان ممتاز بس ايّام السياحة ما كانت في سابق عهدها من السياحة الأجنبية بس من ساعة ما تم فتح السياحة المحلية وتم الاهمال بشكل رهيب والتعامل مع المصريين ان هم لا يستحقو اي شئ من الخدامات

تاريخ الإقامة: أغسطس 2018
نوع الرحلة: سافرت كأزواج
3  أشكر MohamedE19072
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات