لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب TripAdvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
فندق مهاري الحمامات
الفنادق القريبة
‪US$ ‎1,235‬
‪US$ ‎166‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪La Badira‬(الحمامات)
‪US$ ‎103‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪US$ ‎207‬
Booking.com
أظهر العرض
  • موقف مجاني للسيارات
  • مطل على الشاطئ
فندق السلطان(الحمامات)
‪US$ ‎96‬
Expedia.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
‪US$ ‎225‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
فندق ديار المدينة(الحمامات)(قيمة عظيمة!)
‪US$ ‎81‬
Booking.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪US$ ‎124‬
Expedia.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
‪US$ ‎201‬
‪US$ ‎166‬
Expedia.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪US$ ‎89‬
‪US$ ‎87‬
Expedia.com
أظهر العرض
شهادة التميز
  • خدمة واي فاي مجانية
  • موقف مجاني للسيارات
‪US$ ‎175‬
Orbitz.com
أظهر العرض
  • موقف مجاني للسيارات
  • شامل الإفطار
التعليقات (651)
تصفية التعليقات
651 نتائج
تقييم المسافر
367
139
68
37
40
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
367
139
68
37
40
طالع آراء المسافرين:
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
26 - 31 من 651 تعليق
تمت كتابة تعليق 24 ديسمبر 2017 عبر الأجهزة المحمولة

أحيانا تبحث عن مكان لتجد فيه نفسك
عندما تشعر باسترخاء يتخلل كل خلية من خلايا عقلك اللاواعي وجسدك وتنعم بلحظات من الهدوء النفسي والسكون لتكتشف فيه مافي داخلك من معجزات أودعها الله سبحانه فيك وتمر بلحظات تشعر فيها بالحرية النفسية لتقودك لاعادة برمجة عقلك وشحنه بالطاقة الايجابية اللازمة لدفعك الى الأمام وهذا ما لمسته خلال اقامتي في واحد من أجمل الفنادق التي زرتها هذا العام اوتيل المهاري ياسمين حمامات الذي وجدت فيه كل ما يؤدي الى وصولي للحرية النفسية من خلال ترك الماضي ليمضي وترك المستقبل لوقته وعيش اللحظة والاستمتاع بها بداية من الاستقبال الرائع ومرورا بالوجبات اللذيذة والتعامل الطيب من موظفيه الى اماكن الاستجمام الي تستفرد بها مع نفسك لتبدأ رحلة الاكتشاف..... دمتم في راحة واسترخاء وطاقة ايجابية

تاريخ الإقامة: ديسمبر 2017، سافر بمفرده
أشكر Nehad A
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة تعليق 21 مايو 2016

فندق جميل ومريح ..اتات الفندق جميل ويتمتع باطلالة رائعة الوجبات شهية ومختلفة طاقم الفندق متعاون وودود ..المشكلة الوحيدة هي عدم تغطية الانترنت بشكل جيد للغرف وفي المجمل الفندق هادي وجميل وانصح بتجربته .

  • تاريخ الإقامة: يونيو 2015، سافر بمفرده
    • القيمة
    • جودة أماكن النوم
    • الخدمة
1  أشكر 84SHIBANI
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق مترجم من اللغة إنجليزية. عرض المشاركة الأصلية
تمت كتابة تعليق 29 نوفمبر 2010

هذا الفندق ذو الخمس نجوم به مدخل فخم ومنطقة استقبال على طراز المساحات المفتوحة "أتريوم".
رحب بنا فريق العمل الودود وأعطونا مشروب ترحيب قبل أن يصطحبونا إلى غرفتنا حيث كانت في انتظارنا سلة كبيرة من الفواكه.
كانت الغرفة من الحجم فوق المتوسط مع شرفة واسعة تطل على الواجهة البحرية والطريق الرئيسي حيث كانت القطارات الصغيرة والعربات التي تجرها الأحصنة تمر على فترات منتظمة.
ومن المؤسف أن التجهيزات الموجودة بالغرفة كان يبدو عليها الآن القِدم وسوء الجودة - باب الشرفة لم يكن يُغلق بشكل جيد، وبما أننا كنا في نوفمبر فقد كانت الرياح العاتية والمطر سببًا في استيقاظنا طوال الليل.
معظم الضيوف كانوا إما من هولندا أو ألمانيا أو إيطاليا وجميع عطلاتهم كانت عبارة عن عروض شاملة.
قليلون جدًا من كانوا مثلنا، في رحلة عمل أو في الواقع بريطانيين.
في عطلة نهاية الأسبوع وصل عدد كبير من الأسر التونسية، وهو ما أدى إلى توسيع نطاق تجهيزات الإفطار.
كانت هناك طوابير طويلة على الطاولات الممسوحة، وفناجين القهوة، والخبز، والأومليت/الكريب وعصير البرتقال.
كانت أنشطة الترفيه المسائية يتم عرضها على لوحة كل صباح - وكانت تتراوح من لعبة الحظ وفرقة الرجل الواحد _الذي كان من الواضح أنه من محبي إلفيس بريسلي_ وأمسية فلكورية للرقص والغناء.
كل ذلك كان يعمل بمستوى صوتيّ رائع وكان _ لحسن الحظ_ يتوقف في الحادية عشرة مساءً.
غيرنا حجزنا من إتش/ب إلى بي/بي لأننا رأينا طعام البوفيه الذي كان يتم تقديمه، ولأننا عرفنا أنه كان هناك العديد من المطاعم ذات الأسعار المعقولة على بُعد مسافة يسيرة.
مع انشقاق الفجر كنا نرى النزلاء يحجزون كراسي الاسترخاء المفضلة لهم حول المسبح الذي يقع في الطابق الأول في الهواء الطلق.
بعد ذلك كان المنسّقون بالفندق ينشغلون بأعمال على جانب المسبح/الحانة يُلاعبون الأطفال إلى جانب آلات الدبابيس، وكان الموظفون يقدمون فطائر محلاة طازجة.
أهم ما ميز زيارتنا هو السيارة الممتازة مع سائقها، والتي حجزها لنا الفندق لتأخذنا بالخارج طوال اليوم.

أشكر Joannaspencer
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.تم إرسال المشاركة الأصلية على إنجليزية بتاريخ www.tripadvisor.com. عرض المشاركة الأصلية
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 4 فبراير 2018 عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ الإقامة: فبراير 2018، سافر مع العائلة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
هذا التعليق تم ترجمته آليًا من الإنجليزية ما هذا؟
هل تريد عرض الترجمات الآلية؟
تمت كتابة تعليق 4 فبراير 2018 عبر الأجهزة المحمولة

تاريخ الإقامة: فبراير 2018، سافر مع العائلة
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء TripAdvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات