لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
Expedia.com
Hotels.com
Travelocity
Orbitz.com
StayForLong
Destinia.com
طالع 10 عرض متاح
* الأسعار مُقدمة من شركائنا وتعكس متوسط أسعار الغرفة في الليلة، وتشمل الضرائب والرسوم الثابتة، المعلومة لشركائنا، والمستحقة في وقت الحجز. يرجى مراجعة شركائنا للحصول على مزيد من التفاصيل.
الفنادق القريبة
التعليقات (650)
تصفية التعليقات
650 نتائج
تقييم المسافر
203
134
93
93
127
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
203
134
93
93
127
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
20 - 25 من 650 تعليق
تمت كتابة التعليق في 7 يوليو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

اشكر كافة العاملين بنزل دار اسماعيل لما قدموه لنا من خدمات و حسن استقبال و خاصة فريق التنشيط للمجهودات التي يقومون بها لاسعاد الحرفاء صغار و كبار. وشكر خاص ( ميمو ريكو نسرين فوفا ....) لما يقدمونه من العاب رقص تنشيط اطفال ....
لكل اجنبي زار تونس ولم يزر نزل دار اسماعيل بطبرقة أنصحه بزيارته لما فيه من توفر الخدمات وخاصة المسبح الرائع وكل تونسي أنصحه بزيارته ولن يندم.

تاريخ الإقامة: يوليو 2018
نوع الرحلة: سافرت مع العائلة
2  أشكر Aymen O
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 27 أغسطس 2017 عبر الأجهزة المحمولة

السلام
لقد امضيت اربعة ايام بالنزل و ان في العموم ممتاز ورائع جدا من خدمات و نظافة الغرفة و جمال المنظر المطل على البحر
لكن هذه الفترة النزل ممتلأ وخاصة بالاخوة الجزائريين وجدنا مشكل في الاكل في ظرف نصف ساعة كل شيء ينتهي
لكن النزل جمييييل جدا

تاريخ الإقامة: أغسطس 2017
نوع الرحلة: سافرت مع العائلة
4  أشكر amri s
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 24 أغسطس 2017

استقبال كارثي الغرفة والاثاث من العصر الحجري تلفاز قديم جدا ولا يشتغل كذالك الثلاجة معطلة وتصدر ضجيج المكيف معطل انعدام المناشف في الحمام انعدام الماء الشروب زجاجة الماء ب4 دينار فنجان قهوة 4 دينار الاكل سيئ وغير صحي لايوجد تنوع في الطعام الاوساخ في كل مكان نقص حاد في كراسي البحر لايتوفر الفندق على موقف للسيارات المعاملة سيئة مع الموظفين العاملين في الفندق انتهازيين لاقصى الحدود يسرقون اموالك امامك بدافع تقديم خدمات لكنك لاتحصل على شيئ بالمقابل المهم كانك في سجن كبير وربما السجن افظل من هذا الفندق لحقائق كثيرة يطول شرحها لكن في الاخير اقول لكل زائر لاتذهب الى فندق دار اسماعيل طبرقة لانك سوف تندم ندما شديدا في حياتك

تاريخ الإقامة: أغسطس 2017
  • نوع الرحلة: سافرت مع العائلة
    • الموقع
    • الغرف
    • الخدمة
3  أشكر ssalfie35
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 11 أبريل 2017

ان هذا الفندق الجميل يتميز بموقع فريد من نوعه فانا شخصيا افضل عند اقامتي في الفنادق ان اسكن في فنادق تقع بين الجبال و البحر - هذا المنظر هو من اجمل المناظر التي تستهويني - فندق مميز بكل معنى للكلمة في مدينة طبرقة الساحلية الجميلة حيث اشجار الصنوبر هي عنوان المكان - الغرف في الفندق مريحة جدا و معقمة و نظيفة و كذلك الاستقبال التونسي العربي الحميم و ايضا يمكن للسائح الاستمتاع بالمناظر الطبيعية في المكان و المسابح سواء المسبح الداخلي او المسبح الذي هو في الهواء الطلق حيث يمكن لللأطفال الاستمتاع كثيرا في تلك الالعاب المائية الرائعة - يقدم خدمات الواي فاي و له ردهة جميلة و يمكن للسائح الذي يفضل تناول وجبة طعامه داخل الفندق ان يستمتع بها في مطعم الفندق الذي يقدم اشهى المأكولات التونسية كذلك الاسترخاء في البار و شرب المشروبات او اشاهي و القهوة او لعب البلياردو - يمكن للسائح الذهاب بجولة الى ميناء طبرقة مشيا على الاقدام وهو ليس بعيد من الفندق - انصح السواح القاصدون زيارة تونس الخضراء بالنزول في هذا الفندق الرائع - واتمنى لكم اوقات ممتعة

نصيحة حول الغرف: ذات اطلالة على البحر الرائع
تاريخ الإقامة: يونيو 2016
  • نوع الرحلة: سافرت كأزواج
    • القيمة
    • جودة أماكن النوم
    • الخدمة
3  أشكر Saad T
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 27 فبراير 2017 عبر الأجهزة المحمولة

لن اسمح لنفسي ان اختم كلامي دون ان امجد بالاستقبال المثالي لموظفي فندق دار اسماعيل بطبرقة وبالاخص عظمة ومثالية وحفاوة الاستقبال الدي حظيت به يوم الخميس من طرف الانسة افنان عبايدية التي ابهرتني بطريقة نعاملها مع الزبائن وبالرغم من ان تجربتي في فنادق تونس بمختلف عدد النجوم اصبحت واسعة الا انني بقيت فما مفتوح امام مثالية الخدمة من طرف هده الانسة شكرا مرة اخرى.

تاريخ الإقامة: فبراير 2017
1  أشكر Amir Doukali K
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات