لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 12:00 ص - 11:59 م
حفظ
أبرز التعليقات
هنا الراحه

‪اي شخص متردد في المجي هنا ويستطيع انصحه بقوه بالقدوم الاجواء الايام هذي جدا ممتاز والترتيب والتنظيم...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 29 مارس 2021
iAdelAlsolami
‪,‬
جدة, المملكة العربية السعودية
عبر الأجهزة المحمولة
روحانية المكان

‪وقت زيارتنا للمسجد النبوي كان الجو جداً رائعة وجمممميل والجلسة بالساحات جداً رائعة خصوصاً بعد صلاة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 27 مارس 2021
khalid-alayad
‪,‬
حائل, المملكة العربية السعودية
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 2,314
  
التعليقات (2,314)
تصفية التعليقات
2,314 نتائج
تقييم المسافر
2,262
42
6
1
3
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
2,262
42
6
1
3
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
252 - 257 من 2,314 تعليق
تمت كتابة التعليق في 23 مايو 2016

قد لايشعر الزائر بإحساس السكينه سوى في المدينة المنورة وشعور الإطمئنان سوى بالحرم النبوي الشريف وبزيارة رسول الله صل الله عليه وسلم من أجمل لحظات العمر

تاريخ التجربة: مايو 2016
1  أشكر AlshariefHussien
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 7 مايو 2016 عبر الأجهزة المحمولة

المسجد النبوي فيه راحة عجيبه وقراءة القران لها نكهة خاصة في الحرم ، للمعلومه الحرم الجديد يقفل من ١١ الى الساعه ٣ فجراً ، و الحرم القديم مفتوح ٢٤ ساعه ، يقفل للنظافه وعدم النوم فيه

تاريخ التجربة: مايو 2016
1  أشكر AbdullahAlrehaili
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 7 مايو 2016 عبر الأجهزة المحمولة

يعجز اللسان عن وصف تلك السكينة التي يستشعرها المسلم في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي المسجد النبوي بالاخص

تاريخ التجربة: نوفمبر 2015
1  أشكر najem71
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 27 أبريل 2016

الكلامات لا تكفي لوصف الشعور بالراحة والامان في مسجد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم، فيه ذكريات داية الاسلام وعبق التاريخ وفيه قبر سيد الخلق وحبيب الله.

تاريخ التجربة: أبريل 2016
أشكر H S
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 25 أبريل 2016 عبر الأجهزة المحمولة

مسجد النبي صلى الله عليه وسلم مفتوح بجميع الاوقات حيث النظافه والراحه والعباده الهادئه ساحات شاسعه ومحلات بالمنطقه المحيطه بالمسجد لبيع التذكارات

تاريخ التجربة: أبريل 2016
أشكر rawaar3
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات