لقد لاحظنا أنك تستخدم مستعرضًا غير معتمد. لذا، قد لا يتم عرض موقع ويب Tripadvisor بشكل صحيح.نحن ندعم المستعرضات التالية:
Windows: Internet Explorer, Mozilla Firefox, Google Chrome. Mac: Safari.
مفتوح اليوم: 12:00 ص - 11:59 م
حفظ
أبرز التعليقات
هنا الراحه

‪اي شخص متردد في المجي هنا ويستطيع انصحه بقوه بالقدوم الاجواء الايام هذي جدا ممتاز والترتيب والتنظيم...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 29 مارس 2021
iAdelAlsolami
‪,‬
جدة, المملكة العربية السعودية
عبر الأجهزة المحمولة
روحانية المكان

‪وقت زيارتنا للمسجد النبوي كان الجو جداً رائعة وجمممميل والجلسة بالساحات جداً رائعة خصوصاً بعد صلاة...‬ طالع المزيد

تمت كتابة التعليق في 27 مارس 2021
khalid-alayad
‪,‬
حائل, المملكة العربية السعودية
عبر الأجهزة المحمولة
اقرأ جميع التعليقات البالغ عددها 2,313
  
التعليقات (2,313)
تصفية التعليقات
2,313 نتائج
تقييم المسافر
2,261
42
6
1
3
تصنيف المسافر
الموسم
اللغةكل اللغات
المزيد من اللغات
تقييم المسافر
2,261
42
6
1
3
طالع آراء المسافرين:
عوامل التصفية المحددة
تصفية
جارٍ تحديث القائمة..
108 - 113 من 2,313 تعليق
تمت كتابة التعليق في 8 يونيو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

المسجد النبوي أو الحرم النبوي أو مسجد النبي أحد أكبر المساجد في العالم وثاني أقدس موقع في الإسلام، وهو المسجد الذي بناه النبي محمد في المدينة المنورة بعد هجرته سنة 1 هـ الموافق 622 بجانب بيته بعد بناء مسجد قباء

تاريخ التجربة: أبريل 2018
2  أشكر faraj2017
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 2 يونيو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

الحرم النبوي ثاني الحرمين الشريفين حيث الراحة النفسية والجمال يوجد بجوار المسجد عددا من المتاحف منها متحف أسماء الله الحسنى ومتحف محمد رسول الله ومتحف القرآن الكريم

تاريخ التجربة: يونيو 2018
أشكر _F6766HN
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 30 مايو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

قمة الراحه النفسيه بجوار حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم

عند الزيارة تذكرت قول الشاعر

هنا تخنقني العبرة وانا اكتب يا رسول الله
على قبرك نسيت الناس حاقدها وحانيها

تاريخ التجربة: مايو 2018
أشكر mamshbab
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 22 مايو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

كانت اول زيارة لي مع العائلة وبالطبع لن تكون الاخيره . الاجواء في المدينه المنوره كانت جميله والهدوء يعم ارجاء المكان

تاريخ التجربة: يونيو 2017
أشكر HassanD406
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
تمت كتابة التعليق في 19 مايو 2018 عبر الأجهزة المحمولة

من اشرف الاماكن الدينية على مستوى العالم ومن أكبر المساجد على مر التاريخ
ويعتبر الحرم النبوى قانى الامامن تقديسا بعد الحرم المكى
وهو مزار لقبر الرسول الحبيب سيدنا محمد عليه افضل الصلاه والسلام وبجوار الصديق سيدنا ابو بكر رضى الله عنه وأرضاه وبجوارهم قبر سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عليهم جميعا وأرضاهم وهذا المدفن كان بيت الحبيب صلى الله عليه وسلم
وعلى يمينهم بداخل المسجد الروصه الشريفه
وعلى يسار المسجد منطقه البقيع التى مدفون بداخلها جميع الصحابه والمسلمين حينذاك.
ويقام بالحرم النبوى جميع مشاعر الصلوات الخمس ومواظبه الدروس الفقهية.

تاريخ التجربة: مايو 2018
1  أشكر drattia2019
يعبر هذا التعليق عن رأي شخصي لأحد أعضاء Tripadvisor ولا يعبر عن رأي شركة TripAdvisor LLC.
عرض المزيد من التعليقات